منظمي الأعمال تسير على تراخيص أجنبية لقطع الأشجار

07/03/2017 | المصدر: ورقة جديدة
يجري استخدام تراخيص استغلال الغابات غير سليمة، حذر وزير الزراعة، "نونجا ماركوس"، يتهم رجال الأعمال الانجوليين لطلب ترخيص لمزاولة نشاط فقط مع نية للتنازل عن رجال الأعمال الأجانب، لا سيما الصينية والفيتنامية. واستمع إلى شكوى المسطرة خلال "المؤتمر الوطني" الأول المعني بالغابات، الذي عقد في نهاية الأسبوع الماضي في لواندا. وفقا "نهونجا ماركوس"، الاحتيال مع تراخيص استغلال الغابات "فقط منافع الأجانب"، تسليط الضوء على الحاجة إلى الانضباط قطاع صناعة الخشب. "علينا أن إنفاذ القواعد"، أكد وزير الزراعة، وإذ يلاحظ، على سبيل المثال، أن معظم البلدان لا تصدير الخشب في الخاص بك تورو ". نونجا ماركوس، نقلا عن صحيفة جورنال دي أنجولا، دافع عن إعادة هيكلة هذا القطاع عن طريق إيجاد فرص عمل في المحافظات حيث أنه يستكشف الخشب مثل مقاطعة موكسيكو، كابيندا، ولوندا نورتي وسول واويج، وكذلك من خلال إقامة شراكات بين رجال الأعمال المحليين والأجانب.