سونانغول يحصل على أعلى النتائج الصافية أكز 13 بیلیون

وذكرت النتائج الصافية في الجمعية الوطنية لوقود أنغوﻻ (سونانغول)، وفي السنة المالية عام 2016، قد بلغ أكثر من 13 بیلیون كوانزا، اليوم، الاثنين، في لواندا، رئيس "مجلس الإدارة"، إيزابيل دوس سانتوس.

وفقا "محكمة التحكيم الدائمة سونانغول"، الذي تحدث في المؤتمر الصحفي لعرض نتائج/2016، أكز 13 بیلیون وقيمة 525 بیلیون كوانزا Ebitda (الأرباح قبل الفائدة والضرائب والإهلاك والاستهلاك)، تعكس عكس اتجاه الانخفاض المفاجئ في السنتين السابقتين للتدريبات، وبالتالي ترسيخ أسس مجموعة الاسترداد.
وأكد المدير أن تكون النتائج الأساسية للشركة لتحمل، مرة أخرى، أن الشرط الخاص القوة الدافعة للاقتصاد اﻷنغولي وتوليد الثروة لجميع مواطني جمهورية أنغوﻻ.
آخر إيجابي للغاية، نظرت محكمة التحكيم الدائمة على تدخلكم، هو الحفاظ على إنتاج النفط، على مدى عام 2016، وعلى الرغم من جميع العقبات، ظلت أعلى القيمة من 1 مليون و 700 ألف برميل يوميا، وضع أنغوﻻ كأول منتج للنفط في القارة الأفريقية.
إيزابيل دوس سانتوس أشارت إلى أن الإدارة الحالية سونانغول، عين في حزيران/يونيو عام 2016، مسؤوليتها في حالة أزمة الاقتصادية في البلاد، ومع الشركة في الإخلال بنسبة 60 في المائة مقارنة بإيرادات عام 2013-2016، ديون مرتفعة، انخفاض سعر النفط.
على أساس هذا إطار، المدير، بدأت عملية التحول وتنفيذ الإجراءات التي جعلت من الممكن لمواجهة واقع الشركة في عدة مستويات، هي: المالية، والأصول، والمصطلحات التجارية والقانونية، والإجرائية، والبشرية، والاقتصادية والاجتماعية.
وأوضح أيضا أنه نظراً لحجم الكون سونانغول، الدراسة، وتعقد العلاقات والترابط، يتطلب استخدام خارجي دعم، أساسا في أربعة مجالات حاسمة الأساسية كالموارد البشرية، والقانونية والمالية والاستراتيجية.
في القطاع المالي، والشركة نفذت، من بين أنشطة أخرى، عمليات مراجعة الحسابات في مختلف المجالات التجارية وفروعها، بينما الدراسة القانونية وجرد الأصول وجرت والتراث، والإطار القانوني لأنشطة الشركة وبدأت عملية الامتثال.
فعلا فيما يتعلق بالموارد البشرية، وذكرت أن العمال 6000، قيمت في السياق من الكفاءة التقنية، والموقف والسلوك، ويحدد الاحتياجات والاختصاصات التقنية والسلوكية لكل وظيفة، فضلا عن برنامج مضمن لتحديد وتقييم ورصد وإعداد قادة المستقبل والمديرين لمختلف مجالات الشركة.
فيما يتعلق بالاستراتيجية، حددت خطة تحول التي تكفل الاستقرار والاستمرارية للشركة، وسيتم إطلاق الذي أسس في عام 2018، ليعكس النمو والاستثمارات المطلوبة.
وفقا لهذه التهمة، ومع هذه الخطة، تمكنت الشركة من زيادة الإيرادات المحتملة مع برنامج سونابلوس، الذي اكتسب كوانزا 183 بیلیون (1,100,000,000 دولار أمريكي)، واشتعلت كوانزا 43 بیلیون (260 مليون دولار).
وكان البرنامج سونابلوس في مجلدات تباع زيادات قار، والأمثل لمنتجات مصفاة في لواندا، ومراجعة أسعار مواد التشحيم في سونير، واعتماد برامج ضمان الإيرادات في العيادة.
ونفذ في المرجع الفترة الفعل وافق أيضا برنامج سوناليت، الذي يوفر لتخفيض تكاليف إلى 200 بیلیون كوانزا (1,200,000,000 دولار أمريكي)، 113 بیلیون كوانزا (الولايات المتحدة مبلغ 680 مليون).
في عام 2016، أوضح الرئيس صاحب الامتياز من هيدروكربونات أنغوﻻ، كان تحقيق الوفورات فعالة من 53 بیلیون كوانزا (320 مليون دولار)، مع تأثير خاص في الثاني نصف.
"وقد أمكن من خلال تنفيذ تدابير التحسين وعمليات المراقبة الداخلية، والمواءمة بين الإدارة والسياسات المالية مع أفضل الممارسات الدولية، باستعراض النماذج واستراتيجيات الاستثمار أو الكفاءة والجدارة كأساس للقرارات المتعلقة بالموارد البشرية"، له ما يبرره.
فيما يتعلق بالمسؤولية الاجتماعية، وذكرت إيزابيل دوس سانتوس، الشركة استثمارات تتجاوز كوانزا 3,650,000,000,000 (22 مليون دولار) لمشاريع في مجالات التعليم والصحة والتدريب المهني.